A Voice from Palestine صوت من فلسطين

الوطن العربي خسر كثير شغلات بآخر 5 سنين، من ضمن هالشغلات خفة الدم.

هو الصراحة بلشنا نخسر خفة الدم من فترة مش بطالة. بهالقرن الجديد كتروا الناس اتقال الدم على الشاشات العربية، من ممثلين ومغنيين ومذيعين وغيرهم. لدرجة انه صار مغني يطلع بفيديو كليب مليان ايحاءات جنسية (مش ايحاءات بس، وكمان اشارات مباشرة) بيعتبرها خفة دم. فيديو كليب بشجع الشباب على التحرش الجنسي والنظر للمرأة كأداة جنسية صار ينعرض عالقنوات للصغير والكبير كإنه “هو ده” التصرف المتوقع من أي شخص طبيعي خفيف دم.

قلنا انه هيك وصلنا لمستوى متدني جداً في الكوميديا العربية. قلنا مش ممكن نوصل لأسوأ من هيك. بس زي كل مرة، أثبتنا انه لا شيء مستحيل عند العرب. احنا بنقدر نحقق المستحيل بارادتنا.

بآخر 5 سنين وصلنا لمستوى جديد من السماجة. بس هالمرة بطلّوا علينا ممثلين ومقدمي برامج الكاميرا الخفية مش بثقل الدم…لا…بطلوا علينا بلا دم نهائي.

4 برامج كاميرا خفية بتنعرض على القنوات العربية برمضان الحالي…

View original post 284 more words

Advertisements